ادبــاء وكُتــاب


01 يونيو, 2022 12:36:38 ص

كُتب بواسطة : عادل حمران - ارشيف الكاتب



حين تكون هناك اي اخفاقات او قصور في اي جانب من جوانب العمل في مطار عدن الدولي، الجميع يشتم و يتهم وينتقد مدير عام المطار باعتباره الرجل الاول في المطار ومن واجبة متابعة كل شيء في المطار وهذا طبيعي جدا لكن المشكلة، حين يتخذ المدير اي قرار يحاولون بشتى السبل والطرق اعتراضه ومنع اي اصلاحات في المطار ومحاولة عرقلة كل جهود المدير في عمل اصلاحات حقيقية في مطار عدن الدولي وهذه المشكلة التي يعاني منها معظم رجال الدولة انه اذا طبطب على الفاسدين و دلعهم فهو وطني وشخص مخلص واذا غير وحاول يعمل اي اصلاحات اتهموه بانه مناطقي و عنصري ومن ذيك الهدرة المعروفة نحن نثق في جهود الاستاذ عبدالرقيب العمري ونعرف اخلاصه و وطنيته فلم يكن عنصري ذات يوم وما زال يمضي بخطى ثابته لعمل اصلاحات حقيقية في عمل المطار ومش كل القرارات ترضي الجميع، ثمة قرارات يجب ان تتخذ من اجل مصلحة العمل ويجب ان يعلم الجميع بان المناصب ليست هبات او املاك خاصة فالتغير بات ضروري واجراء روتيني وطبيعي جدا.