ادبــاء وكُتــاب


30 يوليه, 2018 10:14:27 ص

كُتب بواسطة : دليل يوسف - ارشيف الكاتب




يعيش اهالي مدينة المخا هذا المساء تحت اضواء القمر بدلاً عن الكهرباء التي خرجت عن الخدمه منذو ساعات الصباح ..

الجلوس والسمر داخل بيوت المخا ليلاً لا يطاق ، قررنا السمر امام البيت تحت اضواء القمر الذي يتوسط سماء المدينه ، مع نسمة خفيفه تمر بأتجاه الجنوب ، لتسعف السّامر بكميه قليله من اكسجين مصحوب بذرات الرمل التي تعلق بكل جسد يقف امامها ..


اهالي المدينه يباتون في احواش منازلهم ، متضجرين تصدر آهات طويله بسبب حمى المخا الذي يعكر الحياه ، وبدون الكهرباء لا يستطيعون البقاء هنا ، فهو شريان حياه بالنسبة لهم .

من جانب آخر يستنكر ويندّد الاعلامي / ياسين الحكم قائلاً : اين اصحاب البعراره ، لماذا لا نسمع اي خبر عن انطفاء الكهرباء على مدينة المخا .
واضاف قوله : يجب علينا جميعاً التفاعل لأجل اهالي المخا وكل من يتواجد في المدينه ، هناك مرضى وكبار سن لا يطيقون الحمى .

بالمقابل اهالي المخا يستعيدون حياتهم تدريجياً منذو تحرير المخا ، وعيونهم ترقب التحسن الطفيف لخدمات مدينتهم ...